الرئيسية
السياحه
الاستثمار
الخدمات
كيانات المحافظة
برنامج تنمية صعيد مصر
الموارد البشرية
مراكز التطوير التكنولوجي

 
* ضيوف الرحمن يتوافدون على منى اليوم استعدادا للركن الأعظم 57 ألفا و 83 حاجا ترددوا على العيادات المختلفة و54 بالمستشفيات

المصدر : جريده الاهرام 19/8/2018

مكة المكرمة ــ محمود فؤاد ــ محمد شرابى ــ وكالات الأنباء القاهرة ـ أحمد إمام ــ هالة السيد  ــ ليلى عبدالحميد ــ منى السيد

يتوجه اليوم أكثر من  مليوني حاج من ضيوف الرحمن إلى مشعر مني  لقضاء يوم التروية، والمبيت بها  استعدادا لبدء مناسك الحج وأداء الركن الأعظم وهو الوقوف على جبل عرفات غدا،  وقد شهدت مكة المكرمة وعلى طول الطريق الى المشاعر المقدسة ، ومحيطها رفع السلطات السعودية لحالة الطوارئ بين صفوفها للتيسير على حجاج بيت الله  الحرام.

وكشف المستشار عمر مروان  رئيس بعثة الحج الرسمية المصرية ــ خلال المؤتمر الصحفى اليومى الذى يقيمه بمقر البعثة بأحد الفنادق المطلة على الحرم المكى مباشرة ـ أنه تم ضبط 200 طن لحوم فاسدة  مع بعض الحجاج المصريين بأحد الفنادق كانوا قد اصطحبوها معهم من مصر الى المدينة المنورة ومنها إلي  مكة ، وذلك بعد ان  اصيب اثنان منهم بنزلة معوية لتناولهما وجبة لحوم فاسدة نتيجة عدم التخزين الجيد، موضحا انه على الفور قام ضباط وزارة الداخلية بالتنسيق مع البعثة الطبية بالتحدث مع باقى الحجاج بضرورة التخلص من تلك اللحوم لأنها فسدت، فتم اعدامها على الفور.
ولفت الى أن البعثة الطبية سجلت تردد 57 الفا و 83 حاجا على العيادات المختلفة وتم تقديم الرعاية الطبية اللازمة لهم وصرف الادوية بالمجان، بينما لا توجد اى وفيات جديدة ، وتم عمل 97 جلسة غسيل كلوى لــ 26 مريضا ، كما قام بزيارة 54 حالة موجودة بالمستشفيات نتيجة اصابات متعددة سواء بجلطات او كسور او لأسباب مختلفة

وأوضح أن جميع الحجاج المصريين بخير ، وان كل الاستعدادات التى اتخذتها البعثة لتيسير أدائهم مناسكهم  تسير بشكل جيد ، حيث تم رفع درجة الاستعداد القصوى بين صفوف بعثات  الداخلية ، والسياحة والتضامن،  وتم مراجعة الخطط التنفيذية و الاطمئنان على كفاءة  عملية تصعيد الحجاج المصريين الـبالغ عددهم 80 ألف حاج إلى عرفات مباشرة

ووجه مروان خلال اجتماعه مع بعض الوعاظ التابعين لوزارة الاوقاف المرافقين للبعثات النوعية الثلاث امس ، بضرورة تكثيف الجهود و تبصير الحجيج بالرخص الشرعية الممنوحة لهم فى اداء المناسك  لضمان سلامتهم وعدم تعرضهم للأذى بسبب التزاحم  وذلك بتنظيم خروجهم  الى منى وتوسيع المجال الزمنى لرمى الجمرات الى 24 ساعة بدلا من 7 ساعات فقط.

وناشد مروان  الحجاج المصريين، الالتزام بالمواعيد المحددة فى تنظيم التصعيد والاخذ بالرخص الدينية  والسكينة خلال اداء المناسك ، وعدم التزاحم فى أثناء التوجه إلى جسر الجمرات

ولفت الى ان هناك اجراءات تنسيقية تمت مع وزير الحج والعمرة السعودى ، فيما يتعلق بالحجاج الفرادى «المجاملة»، مؤكداً أن الوزير أفاده بأنهم يتبعون مطوفى الحج الفرادي، وهم المسئولون عنهم، من خلال 4 مكاتب مخصصة لهم.

وتفقد مروان المخيمات المخصصة لبعثة الحج المصرية  بمنى وعرفات قبل تصعيد الحجاج اليها.
من جانبه، أكد اللواء عمرو لطفى مساعد وزير الداخلية للشئون الإدارية، الرئيس التنفيذى لبعثة الحج ، أنه تم التنسيق بين رؤساء البعثات، لتوفير كل سبل الراحة للحجاج فى أثناء عملية التصعيد الى عرفات، مشيرا الى انه تم توفير وعاظ داخل خيام إقامة الحجاج ، ووجبات ساخنة ، وكراس متحركة ، وتقديم المشروبات على مدى اليوم، موضحا أنه لابد للحاج من ارتداء كارت التعارف لسهولة التسكين  فى الخيم.

من جانبه، أكد الدكتور نصيف الحفناوى مدير العيادات الطبية ، انه لا توجد موانع من تصعيد الحجاج المرضى الى جبل عرفات حيث إنه الركن الأعظم ، لافتا الى أن الجانب السعودى سيوفر سيارات اسعاف مجهزة ،واذا استلزم الأمر سيتم نقل الحالات الحرجة على اجهزة التنفس الصناعى بالطائرات، لأنه لا توجد رخص لعدم الوقوف بعرفة

وقام مجدى شلبى رئيس بعثة الحج السياحى ، يرافقه ناصر ترك وعبدالحميد عبدالحميد عضوا اللجنة العليا للحج ومحمد بكر رئيس غرفة عمليات بعثة الحج السياحى بمكة المكرمة وايمان قنديل بمعاينة المخيمات التى سيقيم بها الحجاج بمستوياتها المختلفة بكل من عرفات ومنى للتأكد من توافر كل الاشتراطات التى تم التعاقد عليها بين الشركات ومؤسسة الطوافة

وقال ترك ، انه تم التأكد من توافر الخدمات المقدمة للحجاج وفقا للعقد الموقع مع مؤسسة الطوافة السعودية قبل ان تتسلمها الشركات مساء امس ، وان كل حاج من حجاج السياحة وعددهم 36 الفا له مكان داخل المخيم ومقاعد اسفنجية يتم فردها أو طيها بنفس مكانها  للجلوس والنوم عليها،  وكل مخيم مزود بمكيفات فريون   ومراوح  ومصدر بديل للكهرباء حال حدوث اى انقطاع للتيار الكهربائي.
من ناحية أخرى صرح الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمى لوزارة الصحة والسكان، بأن المستشار عمر مروان، وزير شئون مجلس النواب رئيس البعثة المصرية للحج، تفقد صباح أمس، الحالة الصحية للحجاج المصريين الذين يتلقون الرعاية الصحية بمستشفى النور التخصصى فى مكة المكرمة، رافقه بالزيارة الدكتور عمرو قنديل، المستشار الطبى لمصر بالسعودية والمشرف العام على البعثة الطبية للحج، والدكتور محمد شوقى رئيس البعثة. وقال رئيس البعثة المصرية للحج ، ان زيارته  جاءت بناء على تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسى للاطمئنان على المرضى المحتجزين بالمستشفيات، والتأكد من توافر كافة الرعاية الطبية لهم، لافتاً الى أن الخدمة الطبية المقدمة بمستشفيات المملكة العربية السعودية على أعلى مستوي، مشيداً بالخدمات الصحية بمستشفى النور.

وذكر المتحدث الرسمى لوزارة الصحة والسكان، أن رئيس البعثة المصرية للحج راجع خطة وزارة الصحة السعودية لنقل المرضى المحتجزين فى المستشفيات لأداء مناسك الحج من خلال قوافل طبية مجهزة على أعلى مستوي.

وأشار مجاهد إلى ان رئيس البعثة المصرية للحج، حرص على زيارة المرضى المحتجزين بالمستشفي، حيث تفقد الحالة الصحية لمريض يبلغ من العمر 60 عاماً ، كان يعانى من كسر بعظمة عنق الفخذ الايمن، وتم اجراء عملية جراحية له لتثبيت العظم، كما تفقد مريضا آخر يبلغ من العمر 60 عاما، يعانى من التهاب حاد بالبنكرياس، وهو يتلقى العلاج اللازم له.

من ناحية أخرى تبدأ اليوم بعثة وزارة التضامن الاجتماعى تصعيد حجاج الجمعيات الاهليه لمشعر عرفات وذلك من خلال 270 باصا بنظام الرد الواحد .

 

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع