الرئيسية
السياحه
الاستثمار
الخدمات
كيانات المحافظة
برنامج تنمية صعيد مصر
الموارد البشرية
مراكز التطوير التكنولوجي

 
* المبادرة تنتهى اليوم - فحص 52 مليونا و400 ألف مواطن فى مبادرة «100 مليون صحة»

المصدر : جريدة الأهرام 30/4/2019

كتب ــ أحمد إمام

 أعلنت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان الانتهاء اليوم من أكبر مبادرة تاريخية ومسح طبى فى العالم، لفحص فيروس «سى» والأمراض غير السارية «السكر والضغط والسمنة»، تحت شعار «100 مليون صحة»، وهى مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسى التى تم إطلاقها فى الأول من أكتوبر من العام الماضى على 3 مراحل، واستمرت لمدة 7 أشهر بجميع محافظات الجمهورية الـ 27، وتم خلالها فحص وتوقيع الكشوفات الطبية لنحو 52 مليونا و400 ألف مواطن، منهم 3ملايين  و100 ألف طالب من المراحل الثانوية المختلفة «العامة والأزهرية والفنية»، وتقديم  الفحوصات والعلاج مجانا لمن ثبت إصابته.

وأشارت وزيرة الصحة والسكان إلى أن مبادرة «100 مليون صحة» حققت نجاجا مذهلا فاق كل التوقعات والتصورات، وسط إشادات عالمية من منظمة الصحة العالمية ودول أمريكا والاتحاد الأوروبى والإفريقى، حيث أصبحت المبادرة من قصص النجاح التى تروى فى المحافل الدولية، مشيدة بدعم الجهات المعنية من الوزارات المختلفة ومنظمات المجتمع المدنى والصحة العالمية، والبنك الدولى الذى دعم المبادرة بنحو 262 مليون دولار فيما يعادل نحو 5 مليارات جنيه تقريبا، بالإضافة إلى الوعى الصحى من المواطنين والإقبال الكبير منهم على المستشفيات والوحدات الصحية، ونقاط المسح الثابتة والمتحركة للاطمئنان على صحتهم، والتى شهدت تحقيق عدد من المحافظات نسبا كبيرة من الإقبال فاق المستهدف اليومى بها ،بالإضافة إلى مجهودات الفرق الطبية التى عملت فى المبادرة، واستمر عمل عدد كبير منها بالمحافظات إلى مابعد انتهاء مواعيد العمل الرسمية، والتى كانت تبدأ من التاسعة صباحا وحتى التاسعة مساء، مشيرة إلى أنه حرصا على تقديم خدمة طبية مميزة، ومسح جميع المواطنين، وفقا للتوجيهات الرئاسية الصادرة فى هذا الشأن، فسوف يتم مد فترة المسح فى 309 نقاط مسح منتشرة على مستوى محافظات الجمهورية، بالإضافة إلى 41 نقطة مسح فى المنافذ البرية والجوية والبحرية، وذلك حتى نهاية العام الحالى.

وفى السياق نفسه قال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام، والمتحدث الرسمى إنه سيتم غدا الإطلاق الرسمى للمبادرة الرئاسية لمسح وعلاج اللاجئين والأجانب «ضيوف مصر» من فيروس «سى»، وتستمر المبادرة لمدة 5 أشهر تنتهى فى الـ 30 من سبتمبرالمقبل، حيث يتراوح عدد اللاجئين نحو 5 ملايين شخص، موضحا أنه كان قد تم فحص نحو 17 ألفا و156 وافدا من غير المصريين، ضمن التشغيل التجريبى للمبادرة الرئاسية خلال الأيام الماضية، حيث كانت أول حالة خضعت للمسح كان هندى الجنسية، بينما أول حالة تلقت العلاج بالمجان كان من دولة السودان الشقيقة

وأشار مجاهد إلى أن المبادرة الرئاسية تستهدف مسح الوافدين من الأطفال من سن 12 إلى 18 عاما، والكبار من عمر 18 عاما دون حد أقصى للعمر، وذلك بـ 309 نقاط مسح فى جميع محافظات الجمهورية، مؤكدا أنه سيتم تحويل المصابين إلى وحدات الفيروسات الكبدية، لتلقى العلاج بالمجان.

وأضاف مجاهد أن المفوضية السامية لشئون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة قد توجهت بالشكر لمصر لما تقدمه من خدمات صحية بالمجان إلى اللاجئين وملتمسى اللجوء عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى «تويتر»، مشيدة بما تقدمه مصر من مبادرات صحية منها: تطعيمات ولقاحات شلل الأطفال وحملة القضاء على الطفيليات المعوية ومبادرة الكشف عن الأنيميا والسمنة والتقزم، إضافة إلى 100«مليون صحة».

 

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع