الرئيسية
السياحه
الاستثمار
استطلاع رأى
الخدمات
كيانات المحافظة
برنامج تنمية صعيد مصر
الموارد البشرية
مراكز التطوير التكنولوجي

  Share on Facebook  
     
الأخبار
* السكرتير العام المساعد ورئيس الجامعة والرقابة الإدارية يتفقدون القوافل الطبية والبيطرية بقرية تونس بمركز سوهاج

الاثنين 25 ديسمبر 2017م

تحت رعاية الدكتور أيمن عبد المنعم محافظ سوهاج تم أمس توقيع الكشف الطبي على 1000 مواطن تقريبا بالقافلة الطبية بقرية تونس بمركز سوهاج والتي نظمتها هيئة الرقابة الإدارية بالاشتراك مع جامعة سوهاج وكلية الطب والطب البيطري والزراعة ومديرية الشئون الصحية ومديرية الطب البيطرى والوحدة المحلية لمركز ومدينة سوهاج.

وأشاد المحافظ بالمجهودات المبذولة من هيئة الرقابة الإدارية بالمحافظة وجامعة سوهاج وكليات الطب والطب البيطري، وتعاونهم المستمر مع المحافظة لتحقيق التنمية الشاملة وتلبية احتياجات المواطنين ودعم المنظومة الصحية والبيطرية بسوهاج.

وقام المحاسب كمال شلبي السكرتير العام المساعد للمحافظة يرافقه الدكتور أحمد عزيز رئيس جامعة سوهاج والعميد عمر يوسف ممثل هيئة الرقابة الإدارية وعمداء كلية الطب والطب البيطري، ومدير عام الطب البيطري  ورئيس مركز ومدينة سوهاج بتفقد القوافل الطبية والبيطرية والتثقيقية بالقرية.

وأوضح شلبى ان القافلة مكونة من 3 قوافل طبية وبيطرية وثقافية حيث شملت القافلة الطبية جميع التخصصات التي تخدم الأهالي بقرية تونس والقرى المجاورة وتقدم القافلة بجانب الخدمات الطبية والبيطرية برامج توعية وإرشاد زراعي للأهالي وتوفير مبيدات حشرية للقضاء على الحشرات الضارة بالمحاصيل الزراعية وصحة المواطنين.

وقال الدكتور أحمد عزيز أن الجامعة لها دور مهم كشريك للتنمية بمحافظة سوهاج من خلال استخدام خبرات وإمكانات الجامعة لنقلها للمجتمع خارج أسوارها للنهوض بمصر للمستوى الأفضل.

وأضاف أن تنظيم هذه القوافل يصب في خدمة أهالي المحافظة بمحل إقامتهم في القرى والنجوع وبدعم كامل من ديوان عام المحافظة وهيئة الرقابة الإدارية التي لم يعد دورها قاصرا على مكافحة الفساد بل تطرق إلى المشاركة في بناء الدولة وتطويرها.

وقال الدكتور أحمد النحاس منسق القوافل الطبية أن القافلة ضمت ١٧ تخصص طبي أهمها الباطنة والأطفال والنساء والتوليد والمخ والأعصاب والتجميل والأنف والأذن والحنجرة وتخصصات أخرى كالأمراض المتوطنة موضحا أن جميع الكشوفات وصرف الأدوية تمت بالمجان، وتحويل الحالات التي تحتاج إلى تدخل جراحي إلى المستشفى الجامعي.

وأضاف الدكتور معتمد السيد عميد كلية الطب البيطري ومنسق القافلة البيطرية أن القافلة قدمت العديد من الحالات العلاجية تراوحت ما بين العشرات والمئات في تخصصات مختلفة بمقر الوحدة البيطرية بتونس منها إجراء عمليات جراحية صغرى وكبرى، وعلاج الأمراض المعدية، وحالات التوليد، والعقم ومشاكل الحمل، بالإضافة إلى قسم خاص بأمراض الدواجن والإرشاد البيطري.

الجدير بالذكر أن القافلة تستكمل نشاطها اليوم الاثنين بمجلس قروي الكولة التابع لمركز أخميم وغدا بقرية هاشم عسيري التابعة لمركز دار السلام.

  
مصدر الخبرإدارة العلاقات العامة
 
العوده لصفحة الاخبارالعوده للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع